“أسبوع فنّ الفسيفساء” بالمركز الجامعي للفنون الدرامية

تحت عنوان “…وتنطق الحجارة بأيادي طلابية “، ينظم المركز الجامعي للفنون الدرامية والأنشطة الثقافية بتونس تظاهرة “أسبوع فن الفسيفساء” وذلك من 05 إلى 08 أفريل 2021 بفضاء المؤسسة بتونس العاصمة.

ويلتقي خلال هذه التظاهرة الطلبة بمجموعة من الفسيفسائيين المحترفين التونسيين وهم الفنانة لطيفة بيدة التشكيلية والفسيفسائية والمشرفة على نادي الموزاييك بالمؤسسة، الفنان الناصر الهمامي، الفنان قيس الشواشي، الفنان عبد الرؤوف رحيّم، الفنان سليم خليل الشايب والفنان محمد بن سالم، الذين سيقومون بعرض منتوجاتهم الفنية بمعرض يخصص للغرض على امتداد أيام التظاهرة وسيقومون بتأطير الطلبة لإعداد لوحات وجداريات من الفسيفساء يتم تعليقها في نهاية التظاهرة بالفضاء الخارجي للمؤسسة.

وبالتالي يسعى المركز الجامعي للفنون الدرامية والأنشطة الثقافية بتونس من خلال هذه التظاهرة إلى إبراز فن الفسيفساء وتوفير مساحة للطلبة لتشكيل جداريات فنية راقية واكتساب مهارات إستعمال مواد متنوعة مثل الحجارة والمعادن والزجاج والأصداف وغيرها واعتماد التقنيات الرومانية القديمة والتونسية الحديثة ومزج الحجارة بالمادة الصمغية والألياف الزجاجية، لتبرز في شكل لوحات جدارية راقية تعبر عن قيم حضارية وفنية خالدة عبر الزمن.

وتختتم هذه التظاهرة يوم الخميس 08 أفريل 2021 على الساعة الثالثة بعد الظهر بتدشين الجداريات الفسيفسائية وتنظيم حفل توزيع الجوائز على الطلبة المتميزين.