الرئيسية

أمريكا تعتذر لمصر وتعيد نعشا أثريا مسروقا

وكان نجمنخ كاهناً بارزاً في القرن الأول قبل الميلاد و قد قال محققون إن المتحف حصل على وثائق مزورة، بما في ذلك رخصة تصدير مصرية مزورة عام 1971 على حد قولهم

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

إشترى متحف “متروبوليتان” للفنون في نيويورك قطعة أثرية فرعونية مسروقة من تاجر أعمال فنية في باريس عام 2017 وكان يعرضها حتى هذا الأسبوع.

وأفادت إدارة المتحف اليوم الجمعة، بأن مكتب المدعي العام لمنطقة مانهاتن عثر على أدلة تظهر أن المتحف أعطى تاريخ ملكية مزورا للنعش المطلي بالذهب لنجمنخ.

وكان نجمنخ كاهناً بارزاً في القرن الأول قبل الميلاد و قد قال محققون إن المتحف حصل على وثائق مزورة، بما في ذلك رخصة تصدير مصرية مزورة عام 1971 على حد قولهم.

قدم مدير المتحف دانييل ويس اعتذاراً لمصر. وقال إن المتحف كان ضحية إحتيال وشارك بشكل غير مقصود في تجارة آثار غير مشروعة مؤكدا أن المتحف يتعاون مع التحقيقات ويراجع عملية الاستحواذ.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق