إنطلاق المشروع الثقافي “نحكي سينما”

إنطلقت من أيام قليلة، النسخة الأولى من المشروع الثقافي “نحكي سينما” في بني مطير بتونس من خلال جمعية الفن الحي و في الإسكندرية بمصر من خلال جمعية فن وحياة حيث يتحدث الفتية والفتيات عن السينما.

ستقام ورش عمل الأفلام في كلا البلدين وتهدف إلى تدريب الفتيات و الفتية الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و17 سنة والإشراف عليهم خلال ورشات سينمائية مختلفة مابين نظرية وعملية تؤدي إلى إنتاج أفلام قصيرة لتمكينهم من التعلم. التعبير والعمل من خلال الفن. سيتم تقديم المنتجات في تونس كجزء من مهرجان دولي سيقام في ماي 2022.

والجدير بالذكر أن جمعية الفن الحي قد تأسست في 27 أكتوبر 2012 كمبادرة من مجموعة من المسرحيين المنفتحين على تجارب فنية مختلفة ومتطلعة إلى عمل ثقافي وفني مبتكر يسعى إلى الإرتقاء بالممارسة الفنية من أجل تكريس جماليات جديدة إذ تؤمن الجمعية بحق كل الفئات الاجتماعية في الثقافة والإبداع لتكوين مجتمع قادر على التغيير عبر الفنون داخل فضاء تسوده القيم والمبادئ الإنسانية. وذلك من خلال كل المشاريع الفنية طيلة 8 سنوات من بينها مشروع “الفن في الدار” و مشروع “نعيش فن” في بني مطير…

وقد أعلنت الجمعية أواخر السنة الفارطة عن شراكة مع جمعية فن وحياة بالأسكندرية المهتمة بالأطفال والشباب المعرضين للخطر متمثلة في مشروع ثقافي يحمل عنوان “نحكي سينما”.

يهدف المشروع الذي يمتد على سنتين في تونس ومصر إلى المساهمة في خلق إنسان فاعل متجذر في بيئته وإنتمائه الوطني والكوني من خلال إكساب الشباب واليافعين في منطقة الشمال الغربي التونسي أدوات فنية تمكنهم من أخذ الكلمة للتعبير عن آراءهم ومواقفهم. وهو مدعم من الصندوق العربي للثقافة والفنون”آفاق” كجزء من منحة الدعم الإقليمي.