الإيسيسكو ترمم بيت العلاّمة إبن خلدون

أعلن الدكتور سالم بن محمد المالك، المدير العام للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة “الإيسيسكو” عن مبادرة لترميم بيت العلاّمة عبدالرحمن إبن خلدون في وسط مدينة تونس العاصمة، وذلك خلال كلمته في حفل ختام تظاهرة تونس عاصمة الثقافة الإسلامية 2019، الذي أقيم في مدينة الثقافة بتونس العاصمة.

وقال المالك في كلمته: “أُذَكِّر أننا أمام تحديات وتحولات ثقافية رقمية كبيرة لا بد لنا من مواكبتها والتعامل معها، والإستثمار في الدبلوماسية الثقافية، وتثمين رأس المال الثقافي، وتصدير ثقافتنا التنويرية، وخير مثال على ذلك عزمنا على ترميم بيت العلامة ابن خلدون في مدينة تونس، والعمل على تدبير الموارد المالية اللازمة لذلك”.

“عبد الرحمان بن محمد اِبن خلدون” أحد أهم الفلاسفة والمؤرخين في تاريخ العالم وهو مؤسس علم الإجتماع ،ولد سنة 1332 في المدينة العتيقة بالعاصمة وشب فيها وقد درس وتخرج من جامع الزيتونة عاش في مختلف مدن شمال إفريقيا ثم سافرإلى مصر حيث عاش فيها ما يقرب من ربع قرن، حتى توفي بها في مارس 1406 عن عمر يناهز الـ76 عامًا، ودفن بمقابر خارج باب النصر بالقرب من حي العباسية بمصر. ترك إبن خلدون آثارا ومؤلفات كثيرة، كما كتبت عن سيرته وعلمه عديد الدراسات والمدونات من قبل خبراء عالميين، وتحولت آثاره إلى مراجع في الفلسفة والتاريخ والأدب، ولا تزال “مقدمة إبن خلدون” أضخم مؤلف له.