سينما

التونسية أنيسة داود تترأس لجنة التحكيم في مهرجان القدس للسينما العربية

"بيك نعيش" في مسابقته الرسمية

تستعدّ القدس المحتلّة لإحتضان الدورة الأولى من «مهرجان القدس للسينما العربية» في الفترة الفاصلة بين 20 و24 جانفي 2021 في مبادرة هي الأولى من نوعها في المدينة الفلسطينية معلنة ولو سينمائيا إستقلال القدس ورغبة من هيئته المنظمة إعادة الأمل لدى الفلسطيين في إسترجاع أرضهم وحقهم المسلوب.

يسعى هذا المهرجان في دورته التأسيسية إلى عرض أفلام عربيّة مميّزة وهادفة في أرجاء المدينة بشكل مُبتكر، فضلاً عن إقامة فعّاليّات وورش عمل بمشاركة فنّانين وحرفيّين في مجال صناعة السينما والإعلام المرئيّ والمسموع، ترمي إلى ربط الناس بالمحترفين في هذين الميدانَيْن.

تتألّف لجنة التحكيم من المخرجة التونسية أنيسة داود كرئية، الفلسطينية ــ الأردنية علا الشيخ واللبناني إيلي داغر. أما قائمة الأفلام، فتضم: «إكسترا سيف» لنوران شريف و«ستاشر» لسامح علاء و«الحد الساعة خمسة» لشريف البندراي و«حنة ورد» لمراد مصطفى من مصر، إلى جانب «أمّي» لوسيم جعجع و«حاجز» لداليا نمليش من لبنان. وهناك أيضاً فيلمان فلسطينيان، هما: «سلفي زين» لأميرة دياب و«المختبر» للاريسا صنصور.

أما مسابقة الأفلام الطويلة فتتكون لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة الفلسطيني ــ السويدي محمد قبلاوي رئيساً بلإشتراك مع الفلسطينية ــ اللبنانية مي مصري والمصري أمير رمسيس.
من بين الأفلام المشاركة فيلم «200 متر» للمخرج الفلسطيني أمين نايفة، “بيك نعيش” للمخرج التونسي مهدي البرصاوي، “من أجل القضية” للمخرج المغربي حسن بنجلون، “سيدة البحر” للمخرجة السعودية شهد أمين.

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق