الرئيسيةشعر

الجائزة الكبرى للإبداعات النسائية للشاعرة والقاصة مليكة العمراني

تهنئ أسرة "الأيقونة" مليكة العمراني وتتمنى لها مزيدا من التوفيق

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

راضية عوني – الأيقونة

تحصلت الشاعرة والقاصة مليكة العمراني اليوم على الجائزة الكبرى للإبداعات النسائية والكتابات باللغة العربية التي ينظمها سنويا مركز البحوث والدراسات والإعلام والتوثيق حول المرأة (مؤسسة الكريديف) عن مجموعتها القصصية  “نقوش في جسد من رخام”.

وقد تألفت لجنة التحكيم  من الدكتور مبروك المناعي والدكتور محمد آيت ميهوب والدكتورة جليلة طريطر

ومليكة العمراني شاعرة وكاتبة وناقدة من مواليد تونس العاصمة متحصلة على الأستاذية في اللغة والآداب العربية من كلية الآداب منوبة وهي من مؤسسات نادي الأربعاء الأدبي بالنادي الثقافي الطاهر الحداد وملتقى الشعراء الطلبة وشغلت خطة عضو بالهيئة المديرة بنادي القصة أبو القاسم الشابي بالوردية، كما أنها عضو برابطة الكتاب الأحرار .

في رصيد مليكة العمراني شاعرتنا المتوجة مجموعة شعرية بعنوان “شردني الطين ذات تفاحة” ومجموعة قصصية بعنوان “نقوش في جسد من رخام” وهي متحصلة على جائزة زبيدة بشير أيضا لها مئات المقالات المنشورة في الصحف التونسية والعربية ساهمت في تنشيط واثراء عشرات البرامج الثقافية المختصة في الثقافة في إذاعة تونس الثقافية.

وفيما يلي القائمة الكاملة للمتحصلات على جوائز الكريديف:

1- جائزة الإبداع الأدبي باللغة العربية:

نقوش في جسد من رخام : قصص/ مليكة العمراني

2- جائزة لجنة التحكيم باللغة العربية “يبكيه الحمام ” وهي رواية تاريخية لحفيظة القاسمي

3– جائزة الإبداع الأدبي باللغة الفرنسية  لخولة حسني  فن قصص cendres du Phoenix

4- جائزة لجنة التحكيم باللغة الفرنسية لعائدة الشعايبي عن رواية Contraintes et espoirs
وقد تم حجب جائزة البحث العلمي باللغة العربية وجائزة البحث العلمي باللغة الفرنسية وجائزة البحث حول المرأة التونسية وفي ذلك دلالات قد نتعرض لها يوما..

 

 

 

 

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق