Type to search

أجندا الفضاءات الرئيسية

الخط العربي بالمدينة العتيقة

شارك

عبقرية الخط العربي وجماليته وقدرته على التأقلم عبر العصور، جعلت منظمة اليونسكو تدرجه في قائمة تراثها اللامادي معلنة بذلك عن عالمية هذا الخط وتفرده. ورغم قلة من يتقنونه في تونس وإندثارهم عبر الزمن فإن بعض الجمعيات مازالت تؤمن به وتعطي الفرصة لمن يريد تعلم هذا الفن القديم المتجدد على غرار جمعية ابن عرفة الثقافية التي إفتتحت مؤخرا نادي الخط العربي من تأثيث وإشراف الخطاطة سامية الضاوي.

يعلّمك هذا النادي جميع أنواع الخطوط العربية من الخط الديواني إلى المغربي والثلث والخط الكوفي.. ويكون في فضاء السليمانية حيث نشم عبق التاريخ الإسلامي في تونس فليس أفضل من هذا الفضاء لتعلم الخط العربي حيث يتوفر فيه الجو الملائم لذلك: تلج المدينة العتيقة لتتجه يسارا إلى جامع الزيتونة المعمور وقبل الوصول إليه تلتفت يمنة فتجد أمامك فضاء السليمانية شامخا عميقا قديما قدم التاريخ وشاهدا عليه لتكتمل هذه التوليفة الرائعة بتعلم الخط العربي بيدي خطاطتنا التونسية سامية الضاوي وذلك كل يوم أحد بداية من الساعة العاشرة صباحا إلى منتصف النهار.

الوصوف

You Might also Like

أترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *