السينما التونسية تسجل حضورها في السيزار

الأيقونة الثقافية

أعلنت أكاديمية  الفنون وتقنيات السينما “سيزار” الفرنسية اليوم 10 فيفري عن لائحة المرشحين لنيل جوائزها التي تتوجه لكامل العملية الانتاجية والابداعية للفن السابع وستقام الاحتفالية الكبرى للسيزار يوم 12 مارس المقبل في  قاعة الأولمبيا للتصريح بالفائزين.

وقد تم ترشيح الممثل التونسي سامي بوعجيلة عن فئة أفضل أداء تمثيلي رجالي في فيلم “بيك نعيش” للمخرج مهدي البرصاوي إلى جانب فيلم “un divan à Tunis” لمنال العبيدي في فئة الفيلم الأول.

هذه الجوائز كما أسلفنا تضم مختلف المهن السينمائية فنجد جوائز إلى جانب أفضل أداء لكلا الجنسين وأفضل دور ثانوي وأفضل ممثلين واعدين، جوائز لأفضل موسيقى تصويرية وأفضل صورة سينمائية وأفضل مونتاج وأفضل إخراج، أيضا أفضل فيلم قصير وفيلم وثائقي وفيلم تحريك كذلك أفضل فيلم أول الذي نجد فيه المشاركة التونسية وأخيرا أفضل فيلم أحنبي.