Type to search

الرئيسية شعر

الشاعر نجيب الذيبي في ذمة الله

شارك

ابن القصرين المنسيّة، حاسي الفريد تحديدا الشاعر الشعبي نجيب الذيبي يغادرنا منذ لحظات نحو عالم أفضل بعد صراع مع وباء كورونا اللعين، هذا الفيروس الذي يحصد يوميا أرواح الناس كافة ومن بينهم العديد من الفنانين في تونس والعالم العربي.

من مواليد 18 جانفي 1955 محمد نجيب الذّيبي يتميز بصوته القوي وهي ميزة لأهل القصرين كافة وحضوره المتميز، في رصيده مئات القصائد في مختلف الأغراض الشّعريّة، وهو من اتخذ من الشعر الشعبي الملحون نهجا وطريقا فبرع فيه ولاقى استحسانا أينما حل”، نتحدث هنا خاصة عن تلك المهرجانات الصغرى التي تقام في الجهات الداخلية لكن “الذيبي” وصل سيطه وطغت كلمته وعلا صوته ليصل إلى كل شبر في هذه الأرض من خلال المشاركة في جلّ المهرجانات الوطنيّة ليحصد عشرات الجوائز و التكريمات من بينها تلك التي كانت في بمهرجان دوز ومهرجان القصرين الدّوليّين. هذا إلى جانب أنه مثّل تونس في مهرجانات دولية.

الوصوف

أترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *