Type to search

أجندا الفضاءات الرئيسية شعر

القلعة الصغرى: الدورة الأولى لمهرجان “الربيع الثقافي”

شارك

منصف كريمي – الأيقونة الثقافية

بدعم من المندوبيّـة الجهويّـة للتربيــة بسوسة تنظّم المدرسة الاعداديّة “محمد الهادي العامري”بالـقلعة الصغـرى اليوم غرة أفريل 2022 فعاليات الدورة الأولى لمهرجان “الربيع الثقافي”وهي تظاهرة ثقافية تنشيطية مفتوحة ومتعددة الفقرات حيث تنتظم مجموعة من الورشات وهي ورشة العمل البيئي و ورشة الفنون التشكيلية بساحات المعهد وبمشاركة الفنان وليد الوسيعي فتدشين المسرح المدرسي بهذه المؤسسة التربوية ومعرض للكتاب وتكريم الفنان رضا بوقديدة.

تنتظم، خلال المهرجان، 10 ورشات تلمذية في المطالعة وفي شكل مسابقة أحسن تلخيص حيث يشرف على كل مجموعة أستاذ لتتوّج هذه المسابقة بإسناد جوائز للفائزين الثلاثة  من كل مجموعة.

كما تنتظم  10 ورشات تلمذية في المطالعة وفي شكل مسابقة أحسن تلخيص حيث يشرف على كل مجموعة أستاذ لتتوّج هذه المسابقة بإسناد جوائز للفائزين الثلاثة  من كل مجموعة

ومن جهة أخرى يتضمن برنامج هذا المهرجان أمسية أدبية يقدّم خلالها الدكتور حاتم الفطناسي مداخلة بعنوان” أدب الناشئةː المفهوم ،المنهج، المقاصد “تليها أمسية شعرية يؤثثها الشعراء والشاعرات أفراح الجبالي،محمد الغزي،منذر العيني،كمال الممي وياسين الرواتبي ثم تنتظم فقرة تنشيطية موسيقية من خلال العزف على العود وتقديم أناشيد وقراءات قصصية للكاتب كمال الممي ففقرة موسيقية مع الأستاذ محمد عبد الرزاق الرواتبي ثم عرض سكاتشات مسرحية للفنانة الإعلامية رحمة الغربي وبمشاركة مجموعة من الأطفال.

ويختتم المهرجان بإسناد 30 جائزة على الفائزين في مسابقة ورشات المطالعة وتكريم الأولياء المساهمين وكل المشاركين في تأثيثه.

ويهدف هذا المهرجان حسب ما أفادنا الأستاذ الأسعد الوهيبي مدير المدرسة الإعداديّة “محمد الهادي العامري”بالـقلعة الصغـرى إلى تربية التلامذة على الحب والتسامح والحوار وقبول الآخر والإبتعاد عن التعصب والغلوّ وترسيخ هواية المطالعة لديهم بإعتبار القراءة تفتح عقلك وقلبك وخيالك والتربية على تبنّي القيم الإنسانية النبيلة ومقومات السلوك القويم وتعويد الناشئة على ممارسة العمل الفني بمختلف حقوله وتنمية ملكات التخيل و الحلم والإبتكار والمبادرة ورعايتها ودفع الناشئة إلى ممارسة العمل الجماعي ترسيخا لقوانين العيش المشترك في كنف التنوع، في سبيل التكامل والإسهام في ترسيخ الحوار منهجا وأسلوبا في كل مجالات الحياة،في العائلة والمدرسة والمجتمع ،وفي التعامل مع نصوص الفكر والفن.

ويختتم المهرجان باسناد 30 جائزة على الفائزين في مسابقة ورشات المطالعة وتكريم الأولياء المساهمين وكل المشاركين في تأثيثه

ويهدف هذا المهرجان حسب ما أفادنا الاستاذ الأسعد الوهيبي مدير المدرسة الاعداديّة “محمد الهادي العامري”بالـقلعة الصغـرى الى تربية التلامذة على الحب والتسامح والحوار وقبول الآخر والابتعاد عن التعصب والغلوّ وترسيخ المطالعة لديهم باعتبار القراءة تفتح عقلك وقلبك وخيالك والمساهمة في نشر ثقافة العمل والتسامح وقبول الآخر والتربية على تبنّي القيم الإنسانية النبيلة ومقومات السلوك القويم وتعويد الناشئة على المطالعة والقراءة وممارسة العمل الفني بمختلف حقوله وتنمية ملكات التخيل و الحلم والابتكار والمبادرة ورعايتها ودفع الناشئة الى ممارسة العمل الجماعي ترسيخا لقوانين العيش المشترك في كنف التنوع، في سبيل التكامل والإسهام في ترسيخ الحوار منهجا وأسلوبا في كل مجالات الحياة،في العائلة والمدرسة والمجتمع ،وفي التعامل مع نصوص الفكر والفن

الوصوف

أترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *