Type to search

أدب وإصدارات

الملتقى الإقليمي للشمال الغربي حول المكتبات والمطالعة

شارك

الأيقونة الثقافية

تحت اشراف وزارة الشؤون الثقافية وبدعم من المندوبيات الجهوية للشؤون الثقافية بكل من الكاف وباجة وسليانة وجندوبة وبرعاية من إدارة المطالعة العمومية وتحت عنوان “النوادي بالمكتبات العمومية : آفاق جديدة للترغيب في المطالعة” فعاليات الدورة العاشرة لـ”الملتقى الإقليمي للشمال الغربي حول المكتبات و المطالعة “وذلك من 20 الى 23 ديسمبر الجاري بأحد نزل مدينة طبرقة. 

ويفتتح الملتقى في يومه الأول بكلمات كل من مديرة المكتبة الجهوية بالكاف المنسّقة في تنظيمه ثم كلمة نعمان الحباسي  المندوب الجهوي للشؤون الثقافية بالكاف فكلمة إلياس الرابحي مدير إدارة المطالعة العمومية  لتعلن وزيرة الشؤون الثقافية في كلمتها عن الافتتاح الرسمي للملتقى. 

الفعل القرائي: التحديات و الرهانات

وخلال الفترة المسائية من اليوم الأول، تنتظم الجلسة العلمية الأولى حول موضوع” المكتبة العمومية الحاضنة الأولى للفعل القرائي”حيث يترأس الجلسة الاستاذة  زينب المزي ومقررتها الأستاذ حياة حمايدي، حيث يقدّم الاستاذ مجيد الشارني وهو متفقد عام خبير بوزارة التربية مداخلة أولى بعنوان” الفعل القرائي: التحديات و الرهانات” تليها مداخلة ثانية بعنوان”ممكنات الفعل القرائي: أي دور لنوادي المطالعة “ويقدّمها المتفقد التربوي  الاستاذ خالد السقا.

ملامح النوادي في المكتبات العمومية

ويوم  21 ديسمبر الجاري تنتظم  الجلسة العلمية الثانية تحت عنوان” ملامح النوادي في المكتبات العمومية : التحديات والرهانات “وذلك برئاسة هاجر بلدي ومقررها نور الدين مزهود حيث تقدّم  أستاذة التعليم الابتدائي زينب عوادي مداخلة بعنوان”نوادي البراعة اليدوية في ظل المكتبات العمومية، “تليها مداخلة الدكتور الجامعي وليد الزيدي بعنوان ” الإعاقة البصرية : آليات التنشيط والمرافقة “، فمداخلة الاستاذة الجامعية  حبيبة المسعودي بعنوان”المقاربة بين الفنون التشكيلية و المحيط” 

أترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *