Image processed by CodeCarvings Piczard ### FREE Community Edition ### on 2014-04-26 08:32:05Z | | ÿÿÄÈÉÿçëìÿNæ³L<

“النجمة الزهراء” يفتح المجال لعشاق الموسيقى الصوفية

ليلى العوني – الأيقونة الثقافية

كانت الموسيقى الصوفية تمثل حالة روحانية بعيدة عن صخب الحياة وضجيجها. هي حالة تعبد بالموسيقى فريدة تنقلك من عالم فوضوي لعالمك الخاص الذي تعيش معه نقاء الروح والجسد وتستحضر الدواخل الكامنة النائمة فيك والطاقة التي تنير دربك وعقلك. جوبهت هذه الحالة التعبدية الغريبة في وقتها بالكثير من العنف والإتهام بالفسق والفجور والزندقة ووصل الأمر إلى قطع رقاب هؤلاء المنغمسين في لذاتهم المستهزئين بصغائر أمور الدنيا والمتعلقة أرواحهم بذكر خالقهم وحده.. اليوم يعاد إكتشاف الموسيقى الصوفية وتنتشر إنتشارا عالميا واسعا بعدما نفض عنها غبار الإقصاء والتميير والتكفير ولكن بطريقة فنية أكثر منها تعبدية حيث إنتبه الموسيقيون بعد قرون من الزمن إلى جمالية هذه النوعية الفريدة من الموسيقى وحرفيتها وآثارها النفسية الروحانية العميقة.. هذه التركيبة السحرية تحدث عبر آلات خفيفة كالناي والطبل الخفيف، في ما بعد، أضيفت إليها آلات النفخ والعود والبزق والدف. وقد أصبح لها فنانوها ومدربوها وجمهورها الخاص وتعددت طرقها وتم تطويرها بشكل يواكب العصر ويحافظ في آن على روحانية الموسيقى الصوفية.

في هذا الإطار، ينظم مركز الموسيقى العربية والمتوسطية بالتعاون مع مسرح الأوبرا تربصا تكوينيا في الموسيقى الصوفية في إختصاصات الغناء والإيقاع للإناث والذكور، وذلك في الفترة الممتدة بين 30 نوفمبر و 25 ديسمبر القادم تحت إشراف الموسيقي حاتم اللجمي. يمكن للراغبات والراغبين في الإلتحاق بهذا التربص الحضور يوم الإثنين 30 نوفمبر من الساعة 15 الى الساعة 18 بساحة الفنون بمدينة الثقافة وذلك لانتقاء المشاركين.