الرئيسية

اليوم ذكرى رحيل “ديكارت”

تمر اليوم الذكرى 369 على رحيل أبو الفلسفة الحديثة، الفيلسوف والفيزيائي الفرنسي الراحل “رينيه ديكارت”، إذ رحل في 11 فيفري 1650م، عن عمر ناهز حينها 54 سنة.

ولد ديكارت في 11 مارس 1596  في مدينة لاهاي إن تورين بهولاندا ولم يكن ديكارت أحد هؤلاء الفلاسفة الذين حاولوا أن يبرهنوا على وجود الله عن طريق العالم، بل زعم أن معرفة الله هي التي توصلنا إلى إدراك العالم الطبيع، فهو لم يحاول أن يستخدم الأرض للصعود إلى السماء، بل استخدم السماء للنزول إلى الأرض، وهو لم يستشهد بالكون على وجود خالقه، بل استشهد بالخالق على وجود مخلوقات.

شك ديكارت في المعرفة الحسية سواء منها الظاهرة أو الباطنة، وكذلك في المعرفة المتأتية من عالم اليقظة، كما شك في قدرة العقل الرياضي على الوصول إلى المعرفة، وشك في وجوده، ووجود العالم الحسي، إلى أن أصبح شكه دليلا عنده على الوجود، فقال “كلما شككت ازددت تفكيرا فازددت يقينا بوجودي

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق