أدب وإصدارات

بيت الرواية: أيام الرواية البرتغالية

بيت الرواية: أيام الرواية البرتغالية

الموعد يكون يومي الثلاثاء 13 والأربعاء 14 نوفمبر 2018 حيث تقام بمدينة الثقافة "أيام الرواية البرتغالية"  وفي البرنامج ندوة حول خصوصيات الرواية البرتغالية.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !
الموعد يكون يومي الثلاثاء 13 والأربعاء 14 نوفمبر 2018 حيث تقام بمدينة الثقافة “أيام الرواية البرتغالية”  وفي البرنامج ندوة حول خصوصيات الرواية البرتغالية.
تنطلق الندوة يوم الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 في الحادية عشرة صباحا بمداخلة حول “اتجاهات الرواية البرتغالية المعاصرة” للأكاديمي والمترجم “عبد الجليل العربي” وهو تونسي مقيم في البرتغال. متحصل على الدكتوراه في الأدب المقارن موضوعها الأدب العربي المكتوب بالبرتغالية حيث يهتم “العربي” بالأدب البرازيلي والبرتغالي ترجمة وبحثا وقد سبق له أن أعد “أنطولوجيا” بالعربية للأدب البرتغالي المعاصر، كما انشغل بترجمة الشعر البرتغالي من فرناندو بيسوا وصولا إلى نونو جوديس.
بعد المداخلة يتم توقيع نموذجين من ترجمة عبد الجليل العربي للأدب البرتغالي وهما رواية “ميتان لرجل واحد” لجورجي أمادو و”هيا نشتر شاعرا” لأفونسو كروش الذي سيكون موضوع مداخلة الفنانة التشكيلية “نجاة الذهبي” حول “ظاهرة الروائيين الرسامين” و”كروش” أحدهم.
وفي السياق نفسه يقدم أشرف القرقني مداخلة حول “الصيرورة رقما في مجتمع ما بعد الإنسان” من خلال رواية “هيا نشتر شاعرا” لأفونسو كروش.
وينتظم يوم الأربعاء 14 نوفمبر 2018 لقاء حول “جوزيه ساراماجو” بعيون تونسية سيحدثنا خلالها “أيمن حسن” عن فرناندو بيسوا بطلا في الرواية العالمية استنادا إلى نماذج أنطونيوتابوكي وجوزيه ساراماغو. كما سيتوقف “العادل خضر” عند تجربة جوزيه ساراماغو الروائية ويسلط “عبد الجليل العربي” عند السردي والتاريخي في هذه التجربة.
تنتهي تظاهرة “أيام الرواية البرتغالية” يوم الأربعاء 14 نوفمبر 2018 في الثالثة ظهرا بلقاء مع الروائي البرتغالي “أفونسو كروش” يقدمه “عبد الجليل العربي” وسيتم بالمناسبة توقيع رواياته المنقولة إلى العربية.
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق