أجندا الفضاءاتأدب وإصدارات

بيت الرواية يستضيف “الكينغ”

يكون عشاق فن الرواية يوم الجمعة 10 جويلية 2020 على موعد مع الروائي التونسي المقيم بألمانيا كمال العيادي، لتقديم شهادته حول الكتابة الروائية بمقر بيت الرواية بمدينة الثقافة على الساعة الحادية عشر صباحا.

“كمال العيّادي” أو كما يُعرف في العالم العربيّ (الكينغ)، هوّ كاتبٌ ومترجم وصحفي وكاتب سيناريو تونسيّ يعيشُ بالمهجر، وتحديدًا، بين القاهرة وميونيخ التي استقرّ بها منذ بداية التّسعينات، بعد دراسته بالمعهد العالي للفنون المسرحيّة بتونس، والمعهد الدّوّلي للسّينما (الفغيغ) بموسكو. تابع دراساته بأكادمية صابل للإقتصاد الدولي بميوينخ، في رصيده أكثر من خمسين إصدار ورقيّ، بين المجموعات القصصيّة والشّعريّة والرّواية والمسرحيّات والترجمات وكتب الأدب السّاخر وقصص الأطفال، فضلا عن البورتريهات والسّيناريو وغيرها من الأجناس الأدبيّة التي يذوّبها في صهريج عجيب، يشي به فورا ويدلّ عليه..
صدرت له الأعمال التالية:
– الوردة محبوسة في كتاب وهي مختارات من الشعر الروسي، ترجمة، صدر عن بيت الشعر التونسي سنة 2004
– تلك المدن، مجموعة قصصية صدرت عن منشورات الشابي بمونيخ
– رحلة إلى الجحيم وهي مجموعة قصصية صدرت عن دار ديلسيوس بتونس سنة 2009
– غابة الخبز وهي مجموعة قصصية صدرت عن دار حاطوم سنة 2010
– “الملك الأبيض” كتاب في أدب التعليقات، صدر بسيدني بأستراليا سنة 2010
– “ليس للربيع علامة” مجموعة شعرية صدرت بالقاهرة عن دار التلاقي سنة 2010
– “أرواح هائمة ” مجموعة قصصيّة صدرت عن المجلس الأعلى للثقافة بمصر 2013
– “أغادركم ومعنوياتي مرتفعة” مجموعة شعرية صدرت عن دار البدوي بتونس – أكتوبر 2014
– “المُباح في الإستنباح ” مقالات ساخرة صدرت عن دار أروقة بالقاهرة- يناير 2015
– “إعترافات الفتي القيرواني” مجموعة قصصية صدرت عن دار نفرو – يناير 2015
– “نادي العباقرة الأخيار-1-” رواية صدرت عن المجلس الأعلى لقصور الثقافة بالقاهرة سنة 2015
– “حانة البجعة البيضاء” مجموعة قصصية صدرت ببرلين عن دار العالم الواحد
سنة 2019
– “مفاتيح القيروان” رواية صدرت عن دار رؤى للنشر والتوزيع سنة 2020

–” حومة علي باي وضواحيها” مجموعة قصصية صدرت عن دار ميسكيلياني للنشر سنة 2020
– “كابوس آينشتاين” مسرحية صدرت عن دار (رؤى) بتونس 2020
– “ورقت ملكية” كتاب صدرعن دار رؤى بتونس 2020
– “حوارات ومحاورات” كتاب نصوص صدر عن دار رؤى بتونس 2020

إضافة لعدد كبير من قصص الأطفال مترجمة عن الرّوسيّة والألمانيّة صدرت بالقاهرة ولبنان والمغرب وعدّة سينايوهات ومسرحيات وقد ترجمت رواية “مفاتيح القيروان” للصينيّة والهنديّة والروسيّة والفرنسيّة والإنجليزيّة قبل صدورهما باللّغة العربية.

ويبدو أن وحي الكتابة للروائي كمال العيادي لا ينضب ففي إنتظار النشر حزمة من المخطوطات وهي رواية بعنوان “قلب حائض”، مجموعة قصصية بعنوان الغرفة 216 ورواية تاريخية بعنوان (أسير القيروان) ومسرحية بعنوان (يوشا).

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق