أجندا الفضاءاتسينما

دورة تكوينية في المونتاج بدار الثقافة أبو القاسم الشابي

لا يمكن الحديث عن صناعة سينما دون لمسات سحرية تسمى المونتاج ..الكثير من الناس يسمعون الكلمة هنا وهناك ولكن لايفقهونها ذلك أن هذه المهنة ومن يمتهنونها يندرجون ضمن جنود الخفاء لولاهم لما إكتمل العمل ولما وجد فن سابع أو دراما إلا أنهم يفضلون الإختباء وراء الكاميرا، لا يفضلون الأضواء هم يصنعونها لغيرهم فقط ويسعدون بغكتمال العمل دون أن تظهر صورتهم. والمونتاج هو عملية إعادة ترتيب اللقطات التي تم تصويرها في وقت سابق، وإزالة المشاهد والزوائد غير الضرورية، وإضافة المؤثرات الخاصة بواسطة أجهزة، ولكن حديثا أصبح الأمر لايستدعي الحصول على تلك الأجهزة التي يرتفع سعرها، فأصبح هناك العديد من برامج الكمبيوتر التي تقوم بهذا العمل ويستخدمها أشهر الخبراء في وقتنا الحالي.

وفي هذا الإطار وللمولعين بصناعة السينما والدراما والراغبين في دخول هذا المجال، نظمت دار الثقافة أبو القاسم الشابي ببن عروس يومي الخميس والجمعة 22 و23 أكتوبر 2020 دورة تكوينية في المونتاج بداية من الساعة العاشرة صباحا وتحت إشراف الأستاذ وعد الله بوخريص. ويتم التعرف من خلال هذه الدورة عن ماهية المونتاج وماهو دوره وكيفية عمل مونتاج لفيلم أو مسلسل أو أي فيديو مصور

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق