Type to search

شعر

ذكرى رحيل أحمد فؤاد نجم

شارك

في مثل هذا اليوم الموافق لـ 03 ديسمير  2013 توفي أحمد فؤاد نجم من أهم شعراء العامية المصرية أو “الفاجومي” كما كانوا ينادونه في مصر لكثرة دخوله السجن، تميزت أشعاره بمضمونها الثوري وطابعها الشعبي البسيط، وقد شكّل مع رفيق دربه الشيخ إمام عيسى ثنائيًا اشتهر خلال عقدي السبعينات والثمانينات من القرن الماضي.

ولد أحمد فؤاد نجم في 22ماي سنة 1929 بمحافظة الشرقية من أم فلاحة وأب يعمل ظابطا للشرطة لكن عقب وفاته إنتقل نجم للعيش في بت خاله ثم إلى الملجا أين قابل العندليب عبد الحليم حافظ…بدأ حياته الشعرية بكتابة القصائد في مواضيع مختلفة أهمها الرياضة، إذ كان يطلق عليه في فترة الخمسينيات لقب “شاعر مباريات الأهلي والزمالك”. تعرّف على رفيق دربه الشيخ إمام عيسى عام 1962، وكانت باكورة أعمالهم الفنية أغنية “أنا أتوب عن حبك أنا” التي حصلت على شهرة منقطعة النظير.

كانت نكسة حزيران نقطة التحوّل في مسيرتهما الفنية، إذ تحولا بعدها إلى مجال الأغنية السياسية والنقد اللاذع للسلطة المصرية، مما أدى إلى إعتقالهما عدة مرات، ولاسيما في عهدي جمال عبد الناصر وأنور السادات.

إشتهر أحمد فؤاد نجم بلسانه اللاذع وأشعاره الساخرة التي لم ينجُ منها أحد، فطالت سخريته رؤساء مصر ومثقفيها وفنانيها فضلًا عن بعض الشخصيات السياسية العربية.

توفي أحمد فؤاد نجم في القاهرة يوم 03 ديسمبر 2013 مباشرة عقب إحيائه لأمسية بالأردن بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، لتختتم بذلك مسيرة شاعر أبى إلا أن يكون ناطقًا باسم الشعب العربي ومدافعًا عنه.

الوصوف

أترك تعليق

Your email address will not be published. Required fields are marked *