الرئيسيةحقوق الإنسان

زمن القطيع يُأمر فيه الفنان فيُطيع

راضية عوني – الأيقونة –

السعودية اليوم -في حركة دفاعية- بعد تقطيع جثة الصحفي جمال خاشقجي تبعث “الهيئة العامة للترفيه” بإدارة تركي آل الشيخ فلم نعد نسمع بقدرة قادر عن  هيئة للنهي عن المنكر والأمر بالمعروف ولا محاكم التفتيش ولا قمع المرأة ومنعها من كل الحياة واعتبارها شيئا مشيئا مسيرا لا حول له ولا قوة، بل أصبحنا نسمع من فم “تركي” هذا أن المرأة يمكن لها أن تشرب خمرا في مواقع الترفيه تلك …

والترفيه هنا يقصد به الفن والفنون  ومن اختيار الكلمة نفهم أنهم فهموا الفن على أنه مجرد ترفيه وليالي ملاح في أحضان الملاهي وما قد تذهب له أذهانكم…وبما أن المستفيد من المأدبة هم المصريون فقد كان في حفل الافتتاح ترسانة كبيرة من الفنانين المصريين ..على رأسهم عادل إمام الذي لن يفوت فرصة “للتمويل” لمشاريعه الفنية “الكبرى” لكن في القائمة أناس ظننا يوما أنهم ربما أصحاب مواقف لكن والحمد لله إنّ بعض الظّن إثم.

ولكم القائمة المفصلة الذي شاركوا في “تبييض” صورة الملك السعودي عبر الفن حيث سيكون هناك ستة عروض لمسرحية “الملك لير” من بطولة الفنانين يحي الفخراني وفاروق الفيشاوي (الفيشاوي الذي لطالما كان مناهضا للكيان الصهيوني ..لنذكره إذا أن التواطئ السعودي في القضية واضح وضوح الشمس )  وستة عروض مسرحية مخصصة “للعائلات” للفنانة شريهان، ونجوم آخرين ضمن مهرجان الرياض خلال شهري أكتوبر ونوفمبر القادمين وفي جدة خلال شهري جوان وجويلية العام المقبل 2020.

إلى جانب عرض عددٍ من الأفلام وتنظيم الحفلات بنظام “outdoor”، وذلك في مناطق مختلفة داخل المملكة وإنتاج العديد من الأفلام بمشاركة فنانين مصريين، وعرب، وسعوديين، تكون عروضها الأولى في المملكة وتكون مهمة أمير طعيمة، وأيمن بهجت قمر، كتابة وتأليف نصوص مسرحية من أجل تقديم عدد من المسرحيات الغنائية.

نجد أيضا أسماء مثل محمد هنيدي لتقديم ستة عروض لمسرحية “3 أيام في الساحل” وأشرف عبد الباقي لتقديم أربع عروض لمسرحيات مسرح مصر، أيضا محمد سعد (اللمبي) لتقديم عروض مسرحية في مناطق مختلفة من السعودية.

لا يسعنا إلا أن نتقدم لمن أسموا أنفسهم “فنانون” بكل عبارات النقمة والسخط واللعنة ونذكرهم بأن مارلون بروندي رفض جائزة الأوسكار لأن بلده أبادت الهنود وأن العديد من الفنانين الآخرين ساهموا بمواقفهم القوية لجعل الناس تلتفت إلى قضية ما أو تتأثر على الأقل فتتخذ موقفا من بلد تنتهك فيه حقوق الانسان مثل السعودية ..كلكم دخلتم بيت الطاعة فلا تلومن التاريخ إن لفظكم .
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق