فن تشكيلي

“صمود” بقصر خير الدين

تحت شعار “صمود”، يفتتح إتحاد الفنانين التشكيليين التونسيين الدورة الخامسة من “الصالون التونسي للفن المعاصر”، ذلك الصالون الذي شكل على مدى السنوات الأربع التي إنعقد فيها متنفسا لكثير من المبدعين في شتى المجالات التي ربما لا نهتم بها بالشكل الكافي ولا نرى بوضوح جماليتها وأهميتها الفنية.. الفن المعاصر وقد تم تحديد ماهيته بعديد أشكال التعبير الفني على غرار الفوتوغرافيا، الفيديو، تنصيبات، منحوتات، رسوم وطباعة ويمكن أن يستوعب الصالون أكثر من ذلك فهو يشكل بانوراما فنية تحت سقفها نجد ما يسر العين والأذن واللمس والذوق عامة فهو يلمس جميع الحواس في تمازج قل نظيره وعظم تأثيره على الفن والمجتمع وهو يشكل بطريقة عجيبة تجارب وتيارات فنية جمالية مختلفة تفتح ممكنات لا نهائية من القراءة والتأويل.

الموعد هذه السنة يوم الجمعة 20 نوفمبر الحالي ويتواصل إلى غاية يوم 20 ديسمبر المقبل صامدا في وجه الوباء ومتحديا له في شموخ وكبرياء وإصرارا على الحياة بالفن ومن أجل الفن..المكان قصر خير الدين بمتحف مدينة تونس وما يحمله من قيمة تاريخية رمزية تضرب في أعماق تاريخ تونس المعاصر.. وقد تم تحديد يوم 12 نوفمبر كآخر أجل لإيداع الأعمال المشاركة.

وبإمكان كل فنان المشاركة بعمل واحد في مختلف التعبيرات التشكيلية المعاصرة (فوتوغرافيا، فيديو، تنصيبات، منحوتات، رسوم، طباعة…) على أن تكون الأعمال حديثة العهد وأن تتماهى مع موضوع المعرض، وأن تتوفر فيها شروط العرض والسلامة. كما يشترط أن يتم إنتقاء الأعمال وإختيار المشاركات من طرف لجنة التنظيم تحت إشراف كوميسار المعرض.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق