فوز تونسي آخر في مصر

كما كان متوقعا، تحصل الفيلم التونسي “الرجل الذي باع ظهره ” للمخرجة التونسية كوثر بن هنية على جائزة أفضل فيلم روائي طويل في الدورة الرابعة لمهرجان الجونة السينمائي الدولي، فالفيلم كان قد فاز سابقا في فينيسيا الدولي أيضا تألق الفيلم وفاز بجائزتين، فقد تحصّل الممثل يحيى مهايني على جائزة قسم « آفاق » لأحسن ممثّل، كما فاز الفيلم أيضا بجائزة أديبو كينج للإدماج في الدورة 77 من المهرجان المقامة في سبتمبر المنقضي.

كما فاز بجائزتي لجنة التحكيم الشابة وجائزة الجمهور بمهرجان الفيلم المتوسطي “أرتي ماري ” بباستيا الفرنسية، والذي أقيم في الفترة الفاصلة بين 3 و10 أكتوبر 2020 مما جعله منافسا قويا لبقية الأفلام وحظوظه أوفر من غيره من الأعمال للفوز بجائزة افضل فيلم روائي طويل.

الفيلم من بطولة الممثلة الإيطالية مونيكا بيلوتشي ويحيى مهايني ويروي قصة اللاجئ السوري سام علي وهو ملاحق من قبل الأجهزة الأمنية في بلاده، ثم يقترح عليه رسام أمريكي رسم وشم التأشيرة الأوربية “الشنغن” على ظهره كي يشارك في معارض فنية أوربية وينتشله من الفقر والتشرد ويدخله إلى عالم الشهرة الأضواء ليتم إستغلاله لاحقًا من قبل بيلوتشي المسؤولة عن تنظيم تلك المعارض.