فنونمسرح

قائمة الأعمال المشاركة في الدورة الأولى لمهرجان عز الدين قنون للمسرح

وستخصّص هذه الدورة للأعمال المسرحية التونسية فقط، في انتظار تعميم المشاركة في المسابقة على المسرح العربي والإفريقي في الدورات القادمة

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

تنطلق الدورة التأسيسة الأولى لمهرجان عز الدين قنون للمسرح يوم 24 مارس لتتواصل إلى غاية يوم 29 من الشهر نفسه بفضاء الحمراء الذي أسسه الراحل عز الدين قنون وقد أعلنت إدارة المهرجان عن قائمة الأعمال المشاركة عن قائمة الأعمال المسرحية التونسية في مسابقة هذه الدورة .

وبلغ عدد الأعمال التونسية المنتقاة للمشاركة في المسابقة 7 مسرحيات هي ” الرهوط ” لعماد المي و “ماخلصناش مانخلصوش ” لمحمد علي القلعي و “ومدام م ” لآسية الجعايبي و “الترفاس ” لحافظ زليط، و “أنتيليجنسيا ” لنزار السعيدي و “مدينة العجائب مرة أخرى ” للثنائي أحمد أمين بن سعد وسهام عقيل ومسرحية ” ليلة القتلة ” لنادر بلعيد.

وستخصّص هذه الدورة للأعمال المسرحية التونسية فقط، في انتظار تعميم المشاركة في المسابقة على المسرح العربي والإفريقي في الدورات القادمة وقد رصد المنظمون 3 جوائز للأعمال الثلاث الأولى الفائزة. وتتمثل الجائزة الكبرى في برمجة عرض للمسرحية الفائزة بالجائزة الأولى، في مهرجان دولي ” كبير “، وتتكفل إدارة مسرح الحمراء بمصاريف العرض والتنقل والإقامة لطاقم المسرحية.

أما المسرحية الفائزة بالجائزة الثانية، فستمنحها إدارة المهرجان تذاكر سفر لفريق العمل أثناء مشاركته في مهرجان دولي. وتتمثل الجائزة الثالثة، وهي جائزة لجنة التحكيم الخاصة، في تمكين أحد أفراد المجموعة المسرحية (ممثل أو تقني) من حضور دورة تدريبية تقام في إطار مهرجان مسرحي دولي.

ويعد “قنون” أحد المبدعين البارزين في عالم الفن الرابع في تونس بما أنتجه من  أعماله الفنية الناجحة، وقد حاز على الإجازة في الدراسات المسرحية من جامعة السوربون عام 1980، وبعد سنة أسس فرقة «المسرح العضوي”.
وسنة 1985، قام قنون بتحويل قاعة  قديمة للسينما كانت متداعية إلى منبع للفنون المسرحية.
كتب قنون وأخرج عدداً من الأعمال المسرحية أبرزها «المصعد» عام 1994 و«طيور الليل» عام 1996 و«حب في الخريف» عام 1997 و«نواصي» عام 2000 و«ولنتكلم بصمت» عام 2003.
كما مثل في عدة أفلام تونسية أبرزها «شيشخان» لمحمود بن محمود وفاضل الجعايبي و«موسم الرجال» لمفيدة التلاتلي و«أوديسة» لإبراهيم باباي.
ويعدّ قنون الذي أسس أول مركز أفريقي عربي للتأهيل والبحوث المسرحية عام 2011 من أبرز المدربين المسرحيين، وأقام عدة دورات تدريبية في بلدان عربية وغربية.
ونال المسرحي التونسي الراحل العديد من الجوائز في المهرجانات الدولية والوطنية، وإختير عضواً في الكثير من اللجان الدولية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق