أجندا الفضاءاتأدب وإصدارات

كمال الرياحي “يكسب دائما”

ليلى العوني – الأيقونة الثقافية

في بادرة محترمة ومتوقعة من شخصيات وطنية طالما عُرفت بحبها وشغفها بالثقافة والفنون والآداب والكتب تكفل كل من كمال الرياحي مدير بيت الرواية مع فريقه المتكون من محمد الحباشة المسؤول عن البرمجة الثقافية، عبير صفر وإنتصار بن رحومة، رجاء بن سلامة مديرة دار الكتب الوطنية ، “ماهر عبد الرحمان” إعلامي وروائي وباحث، “شكري المبخوت” روائي وأكاديمي، “نصر الدين اللواتي” إعلامي، “آدم فتحي” شاعر وإعلامي و”حبيب الزغبي” شاعر ومثفف وصاحب مكتبة دار الكتاب بزيارة الكاتب الكبير ألبيرتو مانغويل إلى تونس.

الحدث غير مسبوق في تونس والعالم العربي.. وذلك بعد فضيحة وزير الشؤون الثقافية الذي قام بإلغاء اللقاء في الساعات الأخيرة منه لأسباب كيدية ومشاكل شخصية مع كمال الرياحي مدير بيت الرواية ذلك البيت “المعمور” الذي ما فتئ أن يكون نقطة ضوء في مدينة الظلام أو مدينة “الثقافة”.

هذا وتستقبل دار الكتب الوطنية الكاتب الكبير اليوم السبت 22 فيفري 2020 على الساعة الثالثة بعد الزوال وتستهل اللقاء رجاء بن سلامة لإلقاء كلمتها ثم كلمة مدير بيت الرواية كمال الرياحي ليقوم بعدها “مانغويل” بإلقاء محاضرته ثم يحاوره الكاتب والمترجم آدم فتحي ويؤمن الترجمة الدكتور محمد عجينة والدكتور محمد قوبعة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق