أجندا الفضاءاتأدب وإصدارات

مسعودة بوبكر ونبيل قديش في ضيافة بيت الرواية

ينظم بيت الرواية هذا الأسبوع لقاءان لتقديم وتوقيع روايتين أولهما رواية بياض العين للروائي نبيل قديش يوم الأربعاء 12 فيفري 2020 على الساعة الثالثة مساء، أما اللقاء الثاني فيكون يوم الخميس 13 فيفري 2020 على الساعة الثالثة بعد الزوال مع الروائية مسعودة بوبكر لتوقيع أعمالها الأخيرة “ريح الصبار”، “ياسمين أحمر” و”شهادات” بمقر بيت الرواية بمدينة الثقافة.

“نبيل قديش” قاصّ وروائي وصحفي تونسي ولد سنة 1977، حاصل على الماجستير في الإتصالات. صدر له في القصة القصيرة مجموعة “العبث مع نيتشه” سنة 2014، وروايتان “زهرة عبّاد الشمس” سنة 2015 و”شارلي” سنة 2016. يراسل الصحف والنشريّات العربيّة مثل الأخبار اللبنانية، القدس العربي، كيكا، المثقف، السفير وغيرها. تحصّلت أعماله السرديّة على العديد من التتويجات الوطنيّة أهمها جائزة الإكتشاف للكومار الذهبيّ لأفضل الروايات في تونس عن روايته “العبث مع نيتشه” كما وصلت روايته “شارلي” للقائمة القصيرة لأفضل الروايات التونسية في دورة معرض تونس الدولي للكتاب 2016.

أما الروائية التونسية “مسعودة بوبكر” فقد ولدت في 19 فيفري 1954 بولاية صفاقس ثم إنتقلت إلى العاصمة تونس أين أكملت دراستها الجامعية. كتبت الشعر والقصة القصيرة والرواية والمقالة وقصص الأطفال. وهي عضوة في إتحاد الكتاب التونسيين وإتحاد الكتاب العرب. أشرفت على الصالون الأدبي الشهري “مطارحات أدبية” بنادي القصة أبو القاسم الشابي. شاركت في العديد من الندوات الأدبية والفكرية في تونس والخارج وكتبت في عديد الصحف التونسية والعربية كما أنتجت برنامج “مجلات عربية” بإذاعة تونس الثقافية. تحصلت في مناسبتين على وسام الإستحاق الثقافي سنة 1997 و2005. كما تم تكريمها في الدورة الأولى للمعرض الوطني للكتاب التونسي. وكُرمت في مصر من قبل “ديوان العرب”. لها إنتاج أدبي غزير نذكر بعض عناوينه: “طرشقانة”، “جمان وعنبر”، “وداعا حمورابي”، الألف والنون”، “لؤلؤ لجيد الكلام”(مجموعة شعرية)، “الرحيل إلى تسنيم” (مجموعة قصصية).

مسعودة بوبكر
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق