منتدى الفكر التنويري التونسي يكرم الأديب صلاح الدين بوجاه

ينظم منتدى الفكر التنويري التونسي بالتعاون مع المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالقيروان ندوة تكريمية للأديب صلاح الدين بوجاه بالمركب الثقافي أسد بن الفرات يومي 26 و27 فيفري الحالي.

وتنطلق الندوة يوم الجمعة 26 فيفري على الساعة الثالثة مساء بمعرض الصور للأديب المحتفى به ثم تبدأ الجلسة الفكرية الأولى برئاسة الأستاذ صلاح الدين الحمادي لتنطلق أولى المداخلات الفكرية للأستاذ عمر حفيظ بعنوان “راضية والسيرك أو كتابة الكارثة” ثم المداخلة الثانية بعنوان “فتح الحجرات الموصودة قراءة في أعمال بوجاه السردية” للأستاذ محمد الغزي ثم المداخلة الثالثة بعنوان “الريف والمدينة في إنزياحات التشكيل وأزمة الهوية في رواية النهر قرب المدينة” للأستاذة ريم غانم وتختتم الجلسة الفكرية الأولى بمداخلة للأستاذ محمد صالح البوعمراني والتي تحمل عنوان “قراءة في تجربة صلاح الدين بوجاه الروائية” ثم نقاش.

يوم السبت 27 فيفري سيكون مخصصا للجلسة الفكرية الثانية برئاسة الأستاذة نسرين السنوسي والتي تنطلق على الساعة التاسعة صباحا بمداخلة فكرية للأستاذ منصف الوهايبي وهي بعنوان “صلاح الدين بوجاه سارد الأشياء والألوان” ثم مداخلة الأستاذ رياض خليف “رواية سبع صبايا لصلاح الدين بوجاه: نص سابق ونص لاحق” ثم مداخلة الأستاذ مصطفى بو قطف “الوصف وطرائق بناء المرجع في رواية النخاس لصلاح الدين بوجاه” ويختتم الأستاذ عبد الباقي جريدي الجلسة الفكرية الثانية بمحاضرة تحمل عنوان ” فضاءات الخوف والتوجس في “لون الروح ” لصلاح الدين بوجاه” يليها نقاش يختم الندوة التكريمي للأديب المحتفى به.