سينمافنون

من مهرجان “كان”: الإعلان عن موعد إنطلاق مهرجان “منارات” في دورته الثانية

وأعلنت مديرة مهرجان "منارات" المنتجة "درة بوشوشة" عن موعد الدورة الثانية لمهرجان منارات الذي ينطلق يوم 01 جويلية ويتواصل إلى يوم 07 جويلية 2019 في عشرة شواطئ تونسية من شمالها إلى جنوبها.

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

 نظم المركز الوطني للسينما والصورة صباح السبت 18 ماي 2019 بالجناح التونسي بالقرية الدولية ندوة صحفية حول مهرجان “منارات” بحضور “شيراز العتيري” المديرة العامة للمركز الوطني للسينما والصورة، “درة بوشوشة” مديرة المهرجان الذي يحتفي بالسينما المتوسطية، “صوفي رينو” مديرة المعهد الفرنسي بتونس، وممثل عن المركز الوطني الفرنسي للسينما والصورة المتحركة.

 أكدت “شيراز العتيري” على أهمية اللقاءات المهنية التي إنتظمت في الدورة التأسيسية لمهرجان “منارات” وما أثمرته من تعاون وإنتاج مشترك لعدد من المشاريع العربية التي يتيح لها المهرجان فرص إيجاد مسالك للإنتاج المشترك مع المركز الوطني الفرنسي للسينما والصورة المتحركة أو مع الصناديق المتوسطية أو العربية، مشيرة في هذا الباب إلى دعم فرنسي وبلجيكي لفيلمين الأول لبناني والثاني فلسطيني، والدعم هو نتاج اللقاءات المهنية التي إنتظمت في الدورة التأسيسية لمهرجان منارات.
كما تحدثت المديرة العامة للمركز الوطني للسينما والصورة عن منصة للفيلم العربي دون أن توضح تفاصيل هذه المنصة قائلة “نحتفظ بالمفاجأة التي سنعلن عنها خلال مهرجان منارات”، ولقاءات مهنية مع سبعة مراكز سينمائية عربية وهي: تونس، مصر، الجزائر، المغرب، فلسطين، لبنان، والأردن تعمل بشكل جاد في سبيل إيجاد مسالك وسبل للتعاون السينمائي المشترك.

وأعلنت مديرة مهرجان “منارات” المنتجة “درة بوشوشة” عن موعد الدورة الثانية لمهرجان منارات الذي ينطلق يوم 01 جويلية ويتواصل إلى يوم 07 جويلية 2019 في عشرة شواطئ تونسية من شمالها إلى جنوبها.

والدخول لحضور هذه العروض السينمائية مجاني، هدفها خلق ديناميكية سينمائية في فصل الصيف الذي يفتقر للتظاهرات السينمائية ولا يتحمس فيها الجمهور للذهاب للسينما وهذا ما جعل المهرجان ينظم عروضا شاطئية. يذهب بالسينما حيث الجمهور.

وإعتبرت “درة بوشوشة” المهرجان فرصة للجمهور التونسي لإكتشاف سينماءات جديدة متوسطية لا تحظى بفرص التوزيع في قاعاتنا التونسية.

وتحدثت “صوفي رينو” مديرة المعهد الفرنسي بتونس عن قيمة هذا المهرجان وقالت إن المعهد تحمس له مذ كان فكرة وتابع ولادته مع “درة بوشوشة” حتى دورته التأسيسية العام الماضي. كما وجهت الشكر لشركاء المهرجان بدء بوزارة الشؤون الثقافية ووزارة السياحة والصناعات التقليدية والشركاء الإعلاميين وغيرهم…

وأشاد ممثل المركز الوطني الفرنسي للسينما والصورة المتحركة باللقاءات المهنية المثمرة التي تنتظم في مهرجان منارات ونوه بالورشات وقال إن المركز الوطني الفرنسي للسينما والصورة المتحركة يشارك ب17 فيلما في الدورة 72 لمهرجان كان السينمائي، شارك في إنتاجها ودعمها من بينها فيلم “طلامس” للمخرج التونسي “علاء الدين سليم” الذي يشارك في قسم “نصف شهر المخرجين”، إضافة إلى أربعة أفلام في المسابقة الرسمية كما سبق له دعم فيلم “ولدي” للمخرج “محمد بن عطية” الذي شارك في قسم “نصف شهر المخرجين” العام الماضي.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق