موقع إلكتروني لتوثيق الإرث الفني للكاتب وحيد حامد

أعلن المخرج مروان حامد عن إطلاق الموقع الرسمي للكاتب الراحل وحيد حامد وهو مختص لتوثيق أعمال الراحل الخالدة والمؤثرة في تاريخ السينما والتلفزيون المصري والعربي ككل. يقدم الموقع محتوى رسمي وموثّق ومرجعي لتاريخ الكاتب الراحل، إضافة إلى إنشاء صفحات رسمية له على منصات التواصل الإجتماعي للتفاعل مع جمهور وحيد حامد بأنحاء العالم العربي.

ويضم الموقع سجلاً بكل الأعمال التي قدمها وحيد حامد من أفلام، مسلسلات تليفزيونية، مسلسلات إذاعية، مسرحيات ومقالات منشورة في الصحف المختلفة بالإضافة إلى معرض للصور والفيديو يستعرض المقابلات التي أجريت معه.

الجدير بالذكر أن الكاتب وحيد حامد وعبر أكثر من 100 عمل درامي قدمهم للسينما، التليفزيون، الإذاعة والمسرح، سجل لنفسه مكانة غير مسبوقة في العالم العربي بالعمل من خلال كل أنواع الدراما المتاحة منذ سبعينات القرن العشرين ولمدة 50 سنة، مع نجاح حققته أعماله إنعكس في حفاوة نقدية وإقبال جماهيري على حد سواء، ليفوز عنها بالعديد الجوائز والتكريمات.

ولد الراحل يوم 1 جويلية سنة 1944 بمحافظة الشرقية ومنذ أن جاء إلي القاهرة سنة 1963 قادما من الشرقية لدراسة الآداب قسم إجتماع، عمل على تثقيف نفسه وظل سنوات مطلعا على الكتب الأدبية والفكرية والثقافية وزائرا للمكتبات والسينما والمسرح أملا في أن يصبح كاتبا مميزا للقصة القصيرة والمسرح الذي عرفه عن طريق شكسبير. عمل كصحف في العديد من الصحف والمطبوعات، حتى ظهرت له أول مجموعة قصصية من هيئة الكتاب، وكانت تحمل إسم “القمر يقتل عاشقه”.

بدأ بكتابة القصة القصيرة والمسرحية في بداية مشواره الأدبي، ثم اتجه إلى الكتابة للإذاعة المصرية فقدم العديد من الأعمال الدرامية والمسلسلات، ومن الإذاعة إلى التلفزيون والإذاعة حيث قدم عشرات الأفلام و المسلسلات وعمل مع عدد من المخرجين منهم سمير سيف، شريف عرفة وعاطف الطيب، و حاز عن أعماله على عدة جوائز وآخرها سنة 2020 حيث حاز جائزة الهرم الذهبي التقديرية لإنجاز العمر من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ 42. من أهم أعماله نذكر فيلم “البريئ”، “الإرهاب والكباب”، “إضحك تطلع الصورة حلوة”، “الأولة في الغرام”، “المنسي”، “دم الغزال”، “إحكي يا شهرزاد”، “طيور الظلام”، “عمارة يعقوبيان”، “الراقصة والسياسي”…