الرئيسيةمسرح

“نسانا ع الركح” من أجل القطع مع الصورة النمطية

راضية عوني – الأيقونة

“نسانا ع الركح ” “Toutes sur Scène” هو العنوان الكبير لتظاهرة من تنظيم المجتمع المدني في ولاية مدنين تحديدا جمعية “موزاييك” التي تقترح هذه الدورة الأولى أيام 8 و9 و10 فيفري بالمركب الثقافي بمدنين الى جانب عدد من الفضاءات الأخرى بالمدينة. 
في التظاهرة أركان مثل  الجسد و الصوت، ندوات، ورشات، عروض مسرح، موسيقى، رقص من تقديم نساء مبدعات بين الهواية و الإحتراف حيث تسعى الجمعية المذكورة  إلى  القطع مع العقلية الراسخة في الجنوب حول الصورة التي يجب على المرأة أن تكونها، هذه الصورة التي فرضها المجتمع باطلاق أحكام قاسية على المرأة الممارسة للفن بشتى أشكاله.

كما ستكرم هذه الدورة عدد من النساء اللاتي أبدعن على مر السنين في مجال المسرح والسينما والدراما التونسية على غرار الفنانة منى نور الدين و الفنانة فاطمة بن سعيدان و الفنانة لطيفة الڨفصي .

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق